وسائل الإعلام الأمريكية أشارت إلى وقوع حادثة مرورية بين حافلة Navya ذاتية القيادة وبين شاحنة

وسائل الإعلام الأمريكية أشارت إلى وقوع حادثة مرورية بين حافلة Navya ذاتية القيادة وبين شاحنة

في ظل التطور الكبير لتكنولوجيا النفل في السنوات القليلة الماضية ظهرت على السطح تكنولوجيا القيادة الذاتية، وهي التكنولوحيا التي بدأت العديد من شركات العالم الرقمي وصناعة السيارات في اختباراتها، وتتقدم بشكل جيد، إلا أن شركة فرنسية سجلت واحدة من أولى الحوادث في هذا الصدد.
وفي الوقت الذي تعتبر فيه شوارع ولاية كاليفورنيا الأمريكية الوجهة المفضلة لصناع السيارات وشركات العام الرقمي ك جوجل مثلا فإن الشركة الفرنسية Navya اختارت بدورها شوارع لوس أنجلوس لتجربة حافلتها ذاتية القيادة التي تحمل إسم “Arma” لكن النتيجة لم تكن مرضية.
وسائل الإعلام الأمريكية أشارت إلى وقوع حادثة مرورية بين حافلة Navya ذاتية القيادة والكهربائية وبين شاحنة، وهو من بين الحوادث القليلة التي سجلت في حق هذا النوع من المركبات، إلا أن الأمر المطمئن هو أن السلطات أشارت إلى أن الخطأ لا تتحمله الحافلية المشتغلة بأنظمة الذكاء الاصطناعي بل سائق الشاحنة.
ولحسن الحظ فإن الحادثة لم تخلف أي خسائر بشرية، إلا أنها برهنت أن تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي المخصصة للنقل تسير في الطريق الصحيح.
navya
المصدر: المحترف
الإعلانات

اترك رد